ايجي بوست
الدكتور خالد منتصر

هل عميد «دار العلوم» إخوانى؟!

الدكتور خالد منتصر كتب مقالا في جريدة الوطن بعنوان” هل عميد «دار العلوم» إخوانى؟!” وذلك بتاريخ “2017-08-27” ويمكنك قراءته عبر موقع مقالات مصرية .

أرجو من رئيس جامعة القاهرة التحقيق فى هذه المعلومات والرد على سؤال يؤرق الجميع، وهو: هل عميد «دار العلوم» إخوانى فعلاً؟ ولو هو كذلك لماذا تحتفظ به حتى الآن؟؟!، وإذا كان غير ذلك فلتُرسل لنا ما يبرئ ساحته، المعلومات المتاحة تقول -وهى ما زالت فى طور المعلومات حتى يرد رئيس الجامعة- إن الدكتور عميد كلية دار العلوم الذى ما زال يمارس عمله فى قيادة الكلية وتوجيه الطلاب وأخونة الكلية، وتقديم أشكال الدعم المختلفة للجماعة منذ أن كان مسئولاً عن الجماعة بمنطقة مكة المكرمة، ثم العمل القيادى أثناء حكم الإخوان، كما يظهر فى صور موجودة لمن يريدها، وهو إمام يؤم القيادى صلاح سلطان، المحكوم عليه بالإعدام فى قضية مسجد الفتح، وذلك فى صلاة جنازة على أحد قتلى الإخوان المسلمين، ثم صورته وهو يخطب فى مظاهرة إخوانية يستحثّهم على الجهاد، وهناك عدد من جريدة «التحرير» صادر يوم تعيينه قائماً بأعمال عميد الكلية، منشور فيه بالصورة والكلمة ما يُقال عن نشاطه الإخوانى، نرجو الرد على ما فيه، والسؤال الذى يسأله كثيرون داخل الكلية: لماذا تبقى عليه جامعة القاهرة قائماً بالأعمال حتى الآن؟ لمصلحة من؟ ومَن الذى يحميه؟ وكيف تُبقى عليه الجامعة مرشحاً للعمادة؟ وهل انعدم الأساتذة بالكلية؟، الأسئلة المطروحة على رئيس الجامعة، هل صحيح أنه كان مسئولاً عن تحصيل اشتراكات الإخوان بمكة طوال فترة التسعينات، ثم أصبح قيادياً حركياً بعد عودته 2009، هل قام بأخونة شاملة ضمن 20 وظيفة بالكلية، ما بين رئاسة أقسام ومديرى مراكز ووظائف مديرى إدارات.. إلخ؟، هل منح عشرات الدرجات العلمية (ماجستير ودكتوراه) لطلاب الإخوان؟، هل فعلاً تم إهدار دولارات المجلة ببيعها فى السوق السوداء بمحلات الصرافة الإخوانية؟؟؟!

أنتظر من رئيس جامعة القاهرة الفاضل الرد على تلك الاتهامات التى هى بالطبع حتى الآن مجرد أسئلة، وليست اتهامات، لأننا نريد التوضيح فقط، ونريد مصلحة جامعتنا الرائدة، ومستقبل أجيالنا المقبلة.

المصدر : جريدة الوطن

تعليقات
Loading...